«الاستثمارات العامة» يطلق «سدير للطاقة الشمسية»

أنشر الحب

علن صندوق الاستثمارات العامة أمس عن إطلاق مشروع «سدير للطاقة الشمسية» بمدينة سدير الصناعية، وتوقيع التحالف المدعوم من قبل الصندوق لاتفاقية شراء الطاقة مع الشركة السعودية، مفصحاً أنه من المتوقع أن تبدأ المرحلة الأولى من التشغيل خلال النصف الثاني من عام 2022، لتكون إحدى أكبر محطات الطاقة الشمسية في العالم، بقيمة استثمارية تقدر بنحو 3.4 مليار ريال (906 ملايين دولار).
وبحسب بيان، صدر أمس عن الصندوق، ستلبي المحطة احتياجات 185 ألف وحدة سكنية من الطاقة، مع خفض الانبعاثات الكربونية بحوالي 2.9 طن سنوياً، كما يسجل المشروع ثاني أقل تكلفة إنتاج للكهرباء من الطاقة الشمسية عالمياً.
وأوضح محافظ الصندوق ياسر الرميان، أن الاتفاقية المبرمة تجسد التزاماً بالاستثمار في القطاعات التي ستشكل مستقبل الاقتصاد العالمي. مضيفاً: «بكل تأكيد، فإن قطاع الطاقة المتجددة يمثل أحد أهم هذه القطاعات التي توفر حلولاً مستدامة في مواجهة تحديات التغير المناخي، وذلك عبر تطوير مشروعات تهدف إلى تخفيض الانبعاثات الكربونية».