الرياضات الإلكترونية و«الترفيه» تطلقان «عيشها بلا حدود»

أنشر الحب

انطلقت، أمس (الخميس)، بطولة «عيشها بلا حدود»، التي تُعد جزءاً من الحدث الخيري العالمي الأكبر في الرياضة الإلكترونية «لاعبون بلا حدود»، الذي تقيمه المملكة للعام الثاني على التوالي، وتم الإعلان عنه مطلع شهر يونيو (حزيران) الحالي، بتنظيم من هيئة الترفيه السعودية، التي يرأسها المستشار تركي آل الشيخ.
وعبر توفير محتوى ترفيهي يمزج بين عالم الفن والمشاهير ومجتمع الرياضات الإلكترونية، تستكمل «عيشها بلا حدود» هدف المبادرة الخيري في التبرع بمجموع الجوائز البالغ 10 ملايين دولار لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك بالتوعية بأهمية توفير اللقاحات للدول الأكثر احتياجاً حول العالم.
وستشهد الفعالية مشاركة مجموعة من نجوم ومشاهير الفن وكرة القدم والرياضات الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي؛ حيث تضم القائمة نخبة، أبرزهم محمد هنيدي، وعمر السومة، ومساعد الدوسري، ومستر فيفا، وأوسمز، وهشام الهويش.
من جانبها، أكدت الهيئة العامة للترفيه حرصها على تجديد الشراكة مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية، من خلال بطولة «عيشها بلا حدود» التي تأتي امتداداً لشراكات سابقة، إذ سبق أن تعاون الطرفان في كثير من المبادرات والفعاليات التي جمعت بين الترفيه والرياضة والخدمة المجتمعية، لتشمل الآن من خلال مبادرة «لاعبون بلا حدود» العمل الخيري من خلال مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.
وتتكون البطولة من 16 بطولة للعبة FIFA21. وستحمل كل بطولة اسم أحد مشاهير العالم العربي حيث تضم كل بطولة 1024 شخصاً، وتستمر لمدة 4 أيام، ليتم تحديد بطل واحد لكل بطولة. وبعد انتهاء جميع البطولات، ستتم جدولة بطولة تضم 16 فريقاً، ويتكون كل فريق من أحد المشاهير، إلى جانب بطل البطولة، التي تحمل اسم المشهور الراعي للبطولة في الأدوار الإقصائية، وستبث عبر قنوات «لاعبون بلا حدود».
و«لاعبون بلا حدود» هو أكبر حدث خيري للرياضات والألعاب الإلكترونية على مستوى العالم، إذ يربط عالم الألعاب الإلكترونية مع أكثر القضايا الإنسانية إلحاحاً، مثل المكافحة المستمرة لانتشار فيروس «كوفيد 19». وستقام النسخة الثانية من «لاعبون بلا حدود» في العالم الافتراضي، وتستمر 6 أسابيع، وتستضيف نخبة من لاعبي الرياضات الإلكترونية عبر كثير من المنافسات التي تشمل أفضل الألعاب وأكثرها شعبية، لبثّها مباشرة بعدة لغات لجمهور هذه الألعاب حول العالم. وسيتبرع الفائزون في مسابقات النخبة بمبلغ 10 ملايين دولار أميركي تُوزع على المنظمات الخيرية الدولية التي تدعم أكثر المجتمعات المحتاجة عبر توزيع اللقاح.
وينظم الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية فعاليات «لاعبون بلا حدود» وهو حدث عظيم للرياضات والألعاب الإلكترونية يتضمن مئات البطولات المجتمعية في مجموعة من أبرز الألعاب، إضافة إلى الفعاليات الترفيهية والحفلات الموسيقية ومحتوى الألعاب التفاعلي، إلى جانب أشهر الشخصيات المعروفة في مجال الألعاب الإلكترونية حول العالم. وسيوفر هذا الحدث الضخم سلسلة من البرامج التدريبية المجانية المتاحة للجميع، والتي تستهدف الراغبين في بدء حياة مهنية جديدة في مجال الألعاب الإلكترونية.