“العربي الإفريقي” للعربية: قرار صفقة “سوديك” بيد 6 ملّاك

أنشر الحب

أكد محلل مالي أول قطاع العقارات في العربي الإفريقي الدولي لتداول الأوراق المالية، محمود جاد، في مقابلة مع “العربية” أن حصة 61% من أسهم شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار – سوديك، المدرجة في البورصة المصرية، يقع “بين يدي 6 ملّاك”.

وأوضح جاد أن العرض الحالي من “الدار العقارية” الإماراتية، بقيمة 20 جنيهاً للسهم الواحد في “سوديك”، سيكون محل بحث لهؤلاء المساهمين الستة وغيرهم لكن النسبة بين أيديهم مؤثرة، مبيناً أن هذا السعر يأتي مقارنة مع التقييمات السابقة بين 22 إلى 23 جنيهاً، والتي انخفضت خلال الفترة الماضية.

وتحدث عن التقييم المعتمد على قيمة الأراضي والمشاريع لدى “سوديك” وهذا تقييم يختلف من شركة لأخرى طبقا لمعدل التسييل واستراتيجية الإدارة، مشيراً إلى عرض الاستحواذ المقدم على 51% وحد أقصى 90% من رأسمال “سوديك” التي يتمثل هكيل رأسمالها من ملكية 6 مساهمين لحصة تفوق النصف، وسيكون القرار النهائي لقبول العرض بهذا السعر بيد هؤلاء الـ 6 مساهمين.

وأشار جاد إلى متوسط تقييمات الخبراء عند 20 جنيهاً، لكن بالعودة إلى مستويات تداول سهم “سوديك” سنجد السهم جرى تداوله فوق الـ 20 جنيهاً مرتين في المرحلة الأولى من يونيو 2007 إلى يونيو 2008 والمرة الثانية من شهر مارس لحتى شهر أكتوبر 2018، بينما في بقية الأوقات كان السهم يتداول تحت 20 جنيهاً.

وقال إن نظرة المساهمين لو رأت أن هذه القيمة عادلة فربما تجري الاستفادة من العرض المقدم واستخدام السيولة بأسهم أخرى تتداول بخصم كبير عن قيمتها العادلة في السوق المصرية في الوقت الحالي.

كما أشار إلى ترقب الموافقة من الجهات الرقابية، وموافقة المساهمين، الذين ينظرون إلى عدة جوانب أولا متوسط تكلفة سعر السهم، وثانياً رؤية المساهم نفسه للقيمة العادلة للسهم.