العربي الكويتي: تفهمنا أسباب إلغاء النصراويين للودية

أنشر الحب

كشف عبد العزيز عاشور، رئيس نادي العربي الكويتي، عن اتصال جمعه مع رئيس نادي النصر السعودي، مسلي آل معمر، أمس، بشأن ملابسات تأجيل المباراة الودية التي كان من المقرر أن تجمع الفريقين الكرويين بالنادي بتاريخ 5 سبتمبر (أيلول) المقبل، معتبراً أن تبريرات رئيس النادي السعودي كانت مقنعة.
وأضاف عاشور، في حديث خاص لـ«الشرق الأوسط»: «تواصل معي مشكوراً رئيس النصر، وشرح لي الأسباب التي تمنع من إقامة المباراة في الوقت المحدد سابقاً، وقد تم تفهم هذه الأسباب والمبررات، وتم التأكيد من قبل آل معمر على إقامة المباراة في وقت لاحق يناسب الناديين».
وزاد: «عرض عليَّ أيضاً أن تقام المباراة بعد يومين من الموعد المحدد سابقاً، لتكون بتاريخ 7 سبتمبر (أيلول)، لكن لم يكن الوقت مناسباً، ولا يحقق بعض الأهداف التي من أجلها ستقام المباراة، لذا تم الاتفاق على أن تقام في وقت لاحق، سواء في أكتوبر (تشرين الأول) أو نوفمبر (تشرين الثاني) أو بعد ذلك، على ألا تلغى بشكل نهائي». وشدد عاشور على حرصهم على تقوية أواصر العلاقة مع الأندية السعودية ومسؤوليها، ومن بينها نادي النصر الكبير، معبراً عن شكره الخاص للرئيس آل معمر على المشاعر التي أبداها، والتأكيد على حرصة على إقامة هذه المباراة الودية بين الفريقين الكبيرين، معتبراً أن ذلك تأكيد لعمق أواصر المحبة والأخوة بين أبناء البلدين، وهو يعمق التعاون في المجال الرياضي.
وأوضح عاشور أن إدارة ناديه سمحت للاعبين المحترفين بفريق العربي، خصوصاً من المنتخبات التي تشارك في التصفيات الآسيوية النهائية المؤهلة إلى مونديال «قطر 2022»، وفي مقدمتهم اللاعبين السوريين، باللحاق بمنتخب بلادهم، مما يعني أن المباراة إن تمت في التوقيت المحدد سابقاً لن تشهد وجود نجوم كثر في الفريقين، وهذا ما كان له الأثر أيضاً في التأجيل.
وتشير مصادر «الشرق الأوسط» إلى أن من أهم أسباب اعتذار النصر عن إقامة المباراة في الموعد المحدد عدم الحصول على موافقة وزارة الرياضة على إقامة المباراة في سبتمبر (أيلول)، وهو ما جعل الخيار يتحول لإقامة مباراة ضد فريق الفيصلي، ضمن استعدادات الفريقين للمشوار المقبل، حيث سيخوض النصر الدور الثاني من بطولة دوري أبطال آسيا، فيما سيواصل الفيصلي مسيرته في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين السعودي. وكان العربي الكويتي قد أصدر بياناً رسمياً، أمس، أبدى من خلاله استغرابه من إلغاء المباراة الودية المقرر إقامتها مع نادي النصر السعودي، حيث فصل البيان بشأن الأمور المتعلقة بهذه المباراة الودية التي تم إلغائها في الموعد المحدد سابقا، 5 سبتمبر (أيلول).
وأوضح النادي العربي الكويتي أنه راسل نادي النصر، بتاريخ 22 يوليو (تموز) الماضي، بشأن إقامة المباراة الودية خلال فترة التوقف الدولي، وجاء الرد بتاريخ 25 يوليو (تموز) بالموافقة على التاريخ والمكان المحددان لإقامة المباراة الودية، بحسب البيان.
وأشار البيان الكويتي إلى أن الجهاز الفني بفريق العربي جدول هذه المباراة بصفتها بروفة أخيرة قبل خوض منافسات كأس أمير البلاد، كما تمت مخاطبة النصر للبدء في إصدار التأشيرات للاعبين غير الكويتيين، مضيفاً أن النادي فوجئ بنشر الحساب الرسمي لنادي النصر على منصة «تويتر» أن فريقهم لديه لقاء ودي في التاريخ نفسه، دون سابق إنذار أو اعتذار خطي، مطالبين بالتفسير والتوضيح.