جيني إسبر تصدم الجميع برأيها حول العلاقات الجنسية قبل الزواج.. ومقدم البرنامج حاول إهانتها ولكن!

أنشر الحب

حلت الممثلة السورية جيني إسبر أمس ضيفة عبر برنامج المواجهة من تقديم الإعلامي اللبناني رودولف هلال.

خلال فقرات الحديث تم التطرق للكثير من المواضيع والتي كان من بينها موضوع المساكنة الزوجية أي إقامة علاقة جنسية بين الطرفين من دون عقد زواج رسمي بينهما. جيني إسبر علقت على الموضوع بـ:

“أنا ضد المساكنة لأنو بحس المرأة بتفقد قيمتها لما تكون مع حد من دون عقد زواج رسمي.. ومش تحت مسمى الحب لأنو فيني اتجوز واتطلق”…

وتابعت جيني “مو محتاجة عيش مع حد 10 سنين مساكنة لشوف اذا بحبني أو لأ، يعني فيني عيش مع 10 أشخاص تحت اسم المساكنة”… ومن ثم توجهت نحو الإعلامي اللبناني وسألته “بتقبل تتجوز وحدة الها تجربة مع شي 15 أو 20 شخص”!… ليرد بـ “لا ما بقبل”!

من بعدها تعجب رودولف من جواب جيني وعلق بـ “غريب مع انو شكلك…يعني ملامحك أجنبية وأصولك أجنبية والمساكنة شي عادي عند الأجانب”!…تعليق الإعلامي اعتبره الجمهور محاولة سخرية من جيني، إلا أنها كانت لبقة معه واخذت الموضوع عن طريق الممازحة وبررت أن لو شعرها ما هو إلا لدورها الجديد.

الجمهور الذي أُعجب بجواب جيني اسبر أطلق عدة تعليقات حول الفيديو والتي كان منها “حبيت كلامها واوافقها الرأي لان المرأه الي تعتز بنفسها ماتكون تجربه لاحد”.. وتابع آخر “برافو.. لو هالشي صح وبيحفظ كرامة المرأه كان ربنا وكل أديانه شرعوا”.. وجاء في تعليق آخر “التافه من يحكم عالمظهر والله جيني طلعت أشرف من الكثير اللي يمشون ورا التقليد”…

جيني إسبر

تعرض الإعلامي لهجوم شديد لأنه دائماً ما يسأل نفس السؤال لضيوفه، وكان من بين التعليقات عليه “هادا المذيع يستضيف نجوم في برنامجو ليسالهم عن المساكنة مافهمتش وش نيتو يستبدلون المصطلحات الزنااااا بالمساكنة”.. وتابع آخر “هذا المذيع نيته عاطله وكل لقائات يتكلم عن هذه المواضيع ايش دخل الفن بهذه المواضيع المشكله انه مايقبل اي سؤال على حالو وبده ان الذي امامك يكون بيقبل علي الديك هانو عشان سؤال وجيني اسبر نفس الحكايه استحي على دمك والذي ماتقبله على نفسك واهلك لاتقبله على الناس”
للمزيد من قسم الترفيه:

ليلى اسكندر متهمة بالإساءة لفتيات السعودية بسبب يعقوب الفرحان.. وخبر طلاقها إلى الواجهة!
مايا دياب تتعرض للتنمر بسبب ظهورها الأخير بملامح مُختلفة!
نسرين طافش تثير جدلاً كبيراً بصُور جريئة واتهامات بإستعراض مؤخرتها!