رحمة رياض تكشف تعرضها للتهديد بالسلاح من والدها!

أنشر الحب

حلت الفنانة العراقية رحمة رياض ضيفة على الإعلامي أنس بوخش من خلاله برنامجه الحواري الذي يستضيف من خلاله نجوم ومشاهير الوطن العربي.

وتطرق الحديث خلال الحوار  إلى طفولة الفنانة رحمة رياض لتصفها بـ “صعبة”!…. الفنانة العراقية تابعت أنها كانت تعيش تحت قوانين الراحل والدها والذي كان يمنعها من الخروج للشارع ونادراً ما يدخل أحد منزلهم.

واصلت رحمة الحديث حول أن والدها كان دائماً يرافقها في يومها ولا يفارقها أبداً ولا يعاملها كطفلة بل كطفل من ناحية أن شعرها قصير وترافقه في رحلات الصيد ويخرجها أحياناً في الليل لتقود دراجتها الهوائية والفرد الناري مُصوب على ظهرها وسط صدمة والدتها وعدم قدرتها على فعل أي شيء.

رحمة رياض أكدت أنها لليوم لم تتخطى وفاة والدها وكل ما تذكره تبدأ بالبكاء وكانت خلال فترة تسمع صوته في الليل وهو يناديها. أما عن وفاته فقد كانت صادمة لأنه رجل قوي ولم تتخيله في مثل هذا الموقف خاصةً أنه توفي وهو نائم في حضنها.



ولامت رحمة خلال الحلقة نفسها لانها لم تتمكن من مساعدته وشعرت أنها مسؤولة عن ذلك خاصةً أنها كانت صاحبة فكرة أن يرتاح وينام بسبب التعب خلال الفترة السابقة من وفاته. الفنانة العراقية تحدثت عن كونها ولد وكان اسمها علي والمسؤولة عن كل شيء وحتى أن الجيران لمدة عامين كانوا يظنوا أنها فعلاً ولد بسبب شكلها وتصرفاتها.

رحمة رياض

اليوم ومن بعد هذه السنين رحمة لا تمانع وصفها بالرجل لأنها ذات شخصية قوية وتجاوزت الكثير من المشاكل برفقة والدتها والتي هي متزوجة الآن وشقيقاتها اللواتي تمكن من أن يمشين في حياتهن. كما أنها تحدثت عن دعم والدتها حتى تخرجها من قالب كونها شاب عن طريق ارتداء الفساتين ووضع المكياج وإطالة شعرها حتى وصلت لما هي عليه اليوم.

للمزيد من قسم الترفيه:

هند القحطاني وتذكرة ذهاب وعودة لطليقها!
نانسي عجرم برفقة شقيقتها بظهور نادر.. هل تشبهان بعضهما؟

ليالي تتهم طليق مودل روز لاستغلالها من أجل إغاظة الاخيرة.. وهو يثبت كذبها بالأدلة