طبيب البوابة: 5 أعمال منزلية تقلل خطر الإصابة بالخرف

أنشر الحب

طبيب البوابة: 5 أعمال منزلية تقلل خطر الإصابة بالخرف الخرف هو حالة صحية عقلية مزمنة يتم تشخيصها لدى الملايين من كبار السن في جميع أنحاء العالم كل عام. وهو المصطلح الشامل المستخدم لوصف مجموعة من الأعراض التي تؤثر على الذاكرة والتفكير والقدرات الاجتماعية يمكن أن تؤثر بشدة على حياة الشخص اليومية. لا توجد وسيلة لوقف تطور الحالة ولا يمكن علاجها. لا يمكن إدارته إلا بمساعدة الأدوية والعلاجات.

ومع ذلك، هناك دائمًا خيار لتقليل مخاطر الإصابة من خلال اتخاذ بعض الإجراءات الصغيرة منذ سن مبكرة والحفاظ على النشاط البدني أحد هذه الخيارات. تشير الدراسات إلى أن البقاء نشيطًا بما في ذلك أداء بعض الأعمال المنزلية يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة.

طبيب البوابة: نصائح هامة للوقاية من مرض الزهايمر

طبيب البوابة: 5 أعمال منزلية تقلل خطر الإصابة بالخرف

كيف تعود الأعمال المنزلية بالنفع؟

وفقًا للدراسة ، يمكن للأنشطة العادية العامة مثل التنظيف والبستنة أن تقلل من خطر الإصابة بالخرف بل وتجعله قابلاً للإدارة إذا تم إجراؤها بانتظام. يساعد الانخراط في بعض الأعمال المنزلية على زيادة حجم الدماغ. والمثير للدهشة أن أولئك الذين يؤدون الأعمال المنزلية كان لديهم حجم دماغ أكبر مقارنة بأولئك الذين يؤدون أي نوع من التمارين البدنية الشاقة. ذكرت الدراسة المنشورة في مجلة Neurology على وجه التحديد 5 أعمال منزلية يمكن أن تكون مفيدة لأولئك الذين يعانون من الخرف.

طبيب البوابة: 5 أعمال منزلية تقلل خطر الإصابة بالخرف

طبيب البوابة: 5 أعمال منزلية تقلل خطر الإصابة بالخرف

التنظيف

التنظيف وصحتك العقلية لهما صلة قوية. يمكن أن يساعد تنظيم المنزل والمساحة المحيطة بك في تقليل التوتر والقلق وأعراض الاكتئاب. التنظيف مهمة تأملية تشغل تفكيرك عن أمور تثير القلق، مما يساعد على إطلاق الإندورفين في الدماغ، ويغير الإحساس بالألم ويثير شعورًا إيجابيًا. كما أنه يساعد على تحسين التركيز ورفع الحالة المزاجية، وهو مجال شائع للقلق في حالة الخرف.

الترتيب

تشير الدراسات إلى أن التواجد في مكان مليء بالفوضى يمكن أن يزيد أعراض الاكتئاب سوءًا. إلى جانب ذلك ، يؤدي إلى انخفاض التركيز والارتباك والتوتر. يمكن أن يوفر الحفاظ على ترتيب محيطك إحساسًا بالتحكم الذاتي في البيئة ويخفف أيضًا من مستوى التوتر. بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الخرف، يمكن أن يساعد التخلص من الأتربة على التركيز وتقليل نوبات التقلبات المزاجية.

طبيب البوابة: 5 أعمال منزلية تقلل خطر الإصابة بالخرف

طبيب البوابة: 5 أعمال منزلية تقلل خطر الإصابة بالخرف

الطبخ

الطبخ ليس مجرد مهمة منزلية عشوائية. إنه نشاط محفز للدماغ، مما يساعد على الحفاظ على صحة عقلك. يقوي هذا النشاط الفصوص الأمامية للدماغ ويحسن جميع أنواع الوظائف المرتبطة به. يمكن أن يؤدي التعرف على الأعشاب والتوابل إلى تحسين حدة الحواس والذاكرة. الأهم من ذلك كله أن الانتباه إلى الوصفة يساعد على تحسين الانتباه وتحسين أداء الدماغ.

البستنة

قد يساعد قضاء الوقت في الطبيعة على تجديد عقلك وجسدك وروحك. تساعدك البستنة على التواصل مع الآخرين وتقليل مستوى التوتر لديك. يعزز الصحة العقلية ويساعد على تطوير علاقات صحية مع الآخرين. إلى جانب ذلك ، فإن قضاء بعض الوقت في الشمس يمكن أن يحسن مزاجك ويجعلك تشعر بالهدوء.

الأعمال المنزلية الشاقة

الأعمال المنزلية الشاقة بما في ذلك المسح وتنظيف الأطباق وغسيل الملابس لها أيضًا تأثير إيجابي على صحتك العقلية. يساعد في تخفيف أعراض الاكتئاب الذي يرتبط بظهور الخرف في عدة حالات. كما أنه يرفع من مزاجك ويمنحك شعورًا بالرضا. ومع ذلك ، يجب على أولئك الذين يعانون من مشاكل المفاصل تجنب القيام بالأعمال الثقيلة لأنها قد تؤدي إلى حدوث إصابات.

طبيب البوابة: 5 علامات تحذيرية مبكرة للخرف

طبيب البوابة: التغيير في روتين المشي علامة مبكرة على الخرف