ماسك يسدد لكمة جديدة لـ«بتكوين»

أنشر الحب

انخفض سعر العملة المشفرة «بتكوين» أمس (الجمعة)، بعد أن نشر إيلون ماسك، رئيس شركة «تسلا»، تغريدة حول أشهر عملة مشفرة في العالم… ومع حلول الساعة 13:30 كانت خسائر العملة المشفرة الأشهر تتجاوز 6.5% بعدما هبط سعرها إلى 36366 دولاراً.

وقام الرئيس التنفيذي لشركة «تسلا»، بإحداث اضطرابات في أداء «بتكوين» والرموز المشفرة الأخرى بسلسلة من المنشورات على «تويتر»، كان أحدثها ما فُهم أنه إشارة إلى تخلي شركته عن حيازاتها الكبيرة من العملة المشفرة. حيث وضع في آخر تغريداته هاشتاغ (وسم) «بتكوين» مع رمز «القلب المكسور»، وضمنها ما فُهم على أنه وداع للعملة المشفرة.

وتراجع الملياردير الشهر الماضي عن قرار السماح بشراء سيارات «تسلا» الكهربائية باستخدام «بتكوين»، مشيراً إلى التداعيات البيئية للطاقة التي تتطلبها الخوادم التي تدعم تعدين العملة المشفرة.

وبعدها قال ماسك إن الشركة لم تبع أياً من مقتنياتها من العملة المشفرة، موضحاً بذلك إحدى تغريداته التي أثارت تساؤلات حول ما إذا كانت «تسلا» قد قامت بذلك بالفعل.

وكشفت «تسلا» في فبراير (شباط) عن استثمار بقيمة 1.5 مليار دولار في «بتكوين». وفي أبريل (نيسان)، أظهر تقرير أرباح الشركة أنها باعت 10% من مقتنياتها من العملة المشفرة… وبتغريدته الأخيرة، فهم المستثمرون أنها بمثابة رسالة الوداع لباقي استثمارات «تسلا» في «بتكوين».

وبالتزامن مع تراجع العملات المشفرة، انتفض الذهب محققاً مكاسب بعدما سجل أدنى مستوياته منذ 19 مايو (أيار) عند 1855.59 دولار، إذ حققت الأوقية (الأونصة) 1883.20 دولار، مرتفعةً بنسبة 0.64%. واستقرت العقود الأميركية الآجلة للذهب عند 1872.60 دولار للأوقية.

وتماسك مؤشر الدولار قرب أعلى مستوى له في ثلاثة أسابيع أمس، وكانت التحركات في أسواق العملات محدودة. وبحلول الساعة 07:18 بتوقيت غرينتش، ارتفع مؤشر الدولار 0.1% إلى 90.542، وذلك بعد أن سجل ارتفاعاً جديداً لقمة ثلاثة أسابيع في وقت سابق من الجلسة.

وانخفض اليورو مقابل الدولار 0.1% إلى 1.21155 دولار. واستقر الدولار الأسترالي، الذي انخفض إلى أدنى مستوياته منذ أبريل يوم الخميس، بالقرب من هذه المستويات المنخفضة عند 0.76665، مرتفعاً 0.1% فقط خلال اليوم. وبالمثل، كان الدولار النيوزيلندي عالقاً في المستويات المنخفضة التي بلغها في الجلسة السابقة عند 0.71545، وجرى تداول الين الياباني عند 110.195 مقابل الدولار.