“متغير دلتا” يجبر العديد من الشركات على تأجيل خطط العودة إلى المكاتب.. كيف سيؤثر ذلك على الصحة النفسية للموظفين؟

أنشر الحب

أدت الزيادة في عدد حالات الإصابة بـ “متغير دلتا” لفيروس كورونا إلى قيام العديد من الشركات، بما في ذلك عمالقة التكنولوجيا مثل “غوغل” و “آبل”، بتأجيل عودة موظفيها إلى المكاتب. كيف يمكن أن يؤثر هذا التأخير الإضافي على الصحة العقلية للموظفين، الذين عمل الكثير منهم من المنزل لأكثر من عام.