معاصر الزيتون تعود للعمل في سوريا بعد سنوات من التوقف بسبب الحرب وداعش

أنشر الحب

(CNN)– عادت معاصر الزيتون للعمل في مدينة منبج السوريّة بعد أن كانت قد توقفت بسبب الحرب الأهلية السورية والحرب على تنظيم داعش، ما تسبب بأضرار كبيرة على معامل إنتاج زيت الزيتون وصعوبة إيصال الفلاحين لمحاصيلهم من الزيتون إلى المعاصر.

يوجد في منبج 16 معصرة لإنتاج زيت الزيتون الطبيعي، وذلك بهدف تغطية حاجة المنطقة من زيت الزيتون. وكانت المحاصيل الزراعية من الزيتون تبقى لفترات طويلة، ولا يتم قطافها في الكثير من الأحيان بسبب الظروف الأمنية، أو كانت تبقى في المستودعات لعدم توفر المعاصر، ما كان يؤدي لتلف المحاصيل أو عدم صلاحيتها لإنتاج الزيت منها.

عماد عقيلي، أحد ملاك معاصر الزيتون في المدينة، قال إن هذا الموسم كان وفيراً، وأفضل من الأعوام السابقة، مؤكداً أن هناك إقبالاً من الأهالي على عصر الزيتون. من جانبه، أشار عماد حج زكريا، وهو ميكانيكي في معاصر الزيتون، إلى أنهم يعملون على عصر ما بين 50 إلى 60 طن من الزيتون، ما ينتج بدوره قرابة 15 طناً من الزيت.