مقتل 18 حوثياً بكمين للجيش اليمني غرب مأرب

أنشر الحب

نفّذ الجيش اليمني والمقاومة الشعبية، كميناً محكماً استهدف مجموعة من عناصر ميليشيات الحوثي في جبهة المشجح غرب محافظة مأرب.

وأسفر الكمين عن مقتل كامل أفراد المجموعة، وعددهم 18 عنصراً حوثياً، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية الخميس..

كما شنت مدفعية الجيش اليمني قصفاً مركّزاً استهدف تحركات الانقلابيين في الجبهة، وألحقت بها خسائر في العتاد والأرواح.

إلى ذلك لقي عدد من الحوثيين مصرعهم، أمس الأربعاء، بنيران قوات الجيش مسنودة بالمقاومة الشعبية، جنوب غربي مأرب.

محاولة تسلل

فقد استدرج الجيش مجموعة من عناصر الميليشيات حاولت التسلل باتجاه مواقع في جبهة رحبة واستهدفتها.

وأدى الكمين إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، فيما لاذ من نجا منهم بالفرار.

نازحون من مأرب (رويترز)

نازحون من مأرب (رويترز)

في غضون ذلك استهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية مواقع متفرقة للانقلابيين في محيط محافظة مأرب، وكبدتهم خسائر في الأرواح والعتاد.

يذكر أن الحوثيين الموالين لإيران يشنون منذ شهر فبراير حملة عسكرية من أجل التقدم نحو مدينة مأرب، رغم مناشدات الأمم المتحدة وواشنطن، فضلا عن منظمات إنسانية وقف تلك الهجمات، خوفاً على آلاف النازحين في المحافظة.

إلا أن الميليشيات التي لم تنجح من تحقيق تقدم وسط مقاومة شعبية وعسكرية لها، تواصل هجماتها طمعاً بالسيطرة على المدينة الواقعة في محافظة غنية بالنفط.