نمو تمويل الاستثمارات الزراعية السعودية 4 أضعاف

أنشر الحب

في وقت تضاعفت فيه تمويلات الاستثمار الزراعي في البلاد أربع أضعاف، أكد وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي، خلال مشاركته في اجتماع وزراء الزراعة لمجموعة العشرين في مدينة فلورنسا الإيطالية، على نجاح تجربة المملكة في برنامج التنمية الزراعية الريفية المستدامة، الذي أطلقه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، كاشفاً أنه تم اعتماد 12 مليار ريال (3.2 مليارات دولار) لدعم فئة صغار المزارعين.
وبين الفضلي أن الاستثمارات الزراعية في السعودية الممولة من صندوق التنمية الزراعية نمت خلال الأربع سنوات الماضية بنحو 400 في المائة، ما أسهم في بناء نظام غذائي مرن ومستدام.
ولفت وزير البيئة والمياه والزراعة، عن تحول المملكة إلى الأساليب التقنية الحديثة في مجال الإرشاد الزراعي، وذلك من خلال الوسائل وقنوات التواصل الإلكترونية، بهدف الوصول لأكبر شريحة من المزارعين بطريقة أسرع وأكفأ.
إلى ذلك، عقدت الغرفة التجارية الصناعية بمنطقة حائل (شمال السعودية) ‏ممثلة في لجنة ‏الزراعة والغذاء، اجتماعاً بحثت فيه أهم التحديات التي تواجه ‏المزارعين والتسويق الزراعي، وسط حضور الأعضاء المتخصصين ‏والممثلين لصندوق التنمية الزراعي وفرع وزارة البيئة وأمانة حائل ‏والمؤسسة العامة للصوامع ووزارة السياحة. وتضمنت المناقشات خلال الاجتماع آلية إقامة سوق المزارع ‏للمنتجات الزراعية، إضافة لمهرجانات المحاصيل الزراعية بالمنطقة ‏التي تم اعتمادها مؤخراً في المنصة الرئيسية لوزارة البيئة والمياه ‏والزراعة وطرحها للمستثمرين ورجال الأعمال.